الاثنين، ديسمبر 25، 2006

واحشني جدا.. بأحبك




وكأن قلبك المنهك من قلوب أخرى تحجرت وآلام مشرط الجراحة كان يشعر..

طلبت مني ألا أمكث هذا الأسبوع عند جدي في الفيوم كما كان الحال في الفصل الدراسي الأول حيث كليتي ودراستي، وآثرت أن أسافر صباحا وأعود آخر كل يوم وعندما قلت لك "حاضر يا أبي ولكن لغاية امتى؟" أجبتني بنبرة لم أفهم ما تحمل من معان "قريب أوي يا ابني"..

قربتني منك أكثر وأنا لا أدري، كانت نظراتك حانية أكثر مما اعتدت فتعجبت ولكنني أبدا لم أدرك سببا ولا أخفيك سرا أصلا ما حاولت، فقط استمتعت قدر استطاعتي بلحظات السكينة هذه التي كانت نادرة جدا في العامين السابقين..

منذ أربع سنوات في مثل هذه الأيام (العشر الأوائل من ذي الحجة) كنا نتندر ونضحك جميعا في كل عشاء يجمعنا سويا كيف اجتزت العملية الأولى لإصلاح ذلك العيب الخلقي في بطين قلبك الدافئ، وكيف اجتزت العملية الثانية لزرع جهاز تنظيم ضربات قلبك، كيف اجتزت كل هذا و تقعدك في سرير المرض نزلة برد عادية وكنت تكتفي أنت بابتسامة بدت لي حزينة ولكنني كنت أكذب عيني وأصمت..

كنت أنت حزينا جدا لأنك لم تستطع أن تصوم، فقد كنت تعشق صيام هذه الأيام، كنت حزينا أيضا أنك لا تستطيع التركيز كثيرا في القراءة والكتابة اللتان هما عالمك الخاص، كنت تدلف إلى غرفة مكتبك، تحتضن كتبك على أرففها بعينيك، تخبرني متى بدأت تصنع هذه المكتبة الضخمة، وكيف أن كلاب أمن الدولة هدموا نواتها الأولى وكيف بنيتها من جديد..

كان يوم جمعة..
كنت تعباً لدرجة أنك لم تستطع الوقوف لتتوضأ وتصلي العصر، فناديت علينا ليأتي أحد تستند على كتفيه وتقوم، كنت في طريقي إليك، وأنت على طرف السرير المواجه لباب الغرفة تحاول القيام.. سرت نحوك مادا يداي إليك فإذا بك أمام عيني تجلس عاجزا عن الوقوف ويخفق قلبي لا أدري لماذا، نظرت إليَ آخر نظرة لك في حياتنا البالية ورفعت عينيك وشهقت شهقة صغيرة ثم استندت على جانب سريرك و... واستكنت..

انخلع قلبي رافضا تصديق ما ظن أنه قد حدث، واستندت إلى الحائط وشعرت بألف ألف مطرقة تهشم رأسي من أعماقها، زاغت عيناي ولم أعد أرى سوى عينيك الناظرتين لأعلى..

كل التفاصيل بعد ذلك لم أستوعبها، لم يكن قلبي وعقلي معي ليستوعبا، ذهبنا إلى أملنا بعد الله، إلى المستشفى، و جاء عمي الصغير هناك وعدت أنا للمنزل لأعتني بإخوتي..

- هل حقا ......؟!
- لا .. حتما سيعود..

إلى أن عاد عمي وأنت معه لا تقوى على حراك، وأدخلك غرفتك وأرقدك على سريرك و... وغطى وجهك...

نظرت إليه شبه منهار أدعو الله ألا يقولها.. لكنه قالها..

قالها قاسية جدا يا أبي..
لم أتمالك نفسي وانهرت، ولكنني كما علمتني تواريت عن الأنظار وسجدت بين يدي ربي أبكي.. فوحده بعد أن تركتني أثق أنه يسمعني دون أن يردني..

أبي..
واحشني أوي أوي أوي

أبي..
بأحبك.. واحشني حضنك...

هناك 36 تعليقًا:

dead man يقول...

قالها بكل قسوة.. هذه القسوة كانت أقسي من الخبر نفسه.. فأسي من الخبر من يبلغك إياه بكل قسوة.. فهكذا تبدو الأشياء أكثر قسوة..

ربنا يعينك يا مصعب ويجمعك بيه في الجنة ان شاء الله
(f)(f)(f)(f)(f)(f)

we2am يقول...

:'(
لا ادري..كيف كنت تكتب هذا الكلام..ولا ماذا كان احساسك..دمعت عيناي تأثرا و انا فقط اقرأه.ماذا عنك وانت تعيشه كل يوم و منطبع في ذاكرتك؟؟؟؟؟
لك الله..كما كان معك دائما.. :((

وربنا يصبرنا عالتعوير الي بتعورهولي ده :'(

Tamer يقول...

مش عارف انا ليا رأى عجيب شوية
فى ان تعبير " واحشنى جدا " او " وحشانى جدا " لا يصلح للحب العاطفى
اشعر دائما بأن هذا التعبير خلق وابتكر للتعبير عن المشاعر الذاتية غير الحب العاطفى

بعيدا عن هذا كله .. اسمع " واحشنى جدا " هذه منك هنا وهى تحوى الكثير من الألم .. حتى لو قرأتها دونما باقى المدونة
ابتسم يا مصعب .. ابتسم للدنيا تبتسملك .
طبيعى أن تشتاق الآن وأن تشعر الغربة بدونه .. لكن فى العادة حاول تذكر مواقف سعيدة لك معه .. لتبتسم من أجله .. فالأكيد أنه لا يرضيه ابدا ألمك :)

dead man يقول...

لما ترجع أبقى أمسح وشك.. وداري عينيك.. علشان أنا مش قادر

emz يقول...

و الله مش عارفه اقول ايه يا مصعب
البقاء لله و ربنا يسكنه فسيح جناته .. حقيقى انا معرفش والدك بس كفاية انه طلع واحد زيك ..

محمد السيد يقول...

إيه ده يا سيدي ....؟؟
لما كنت بتحكي لي عليه ..كان باين عليك أوي كل الكلام ده ...

عارف؟وانت بتكلمني عليه حسيت إنك هو..
أنامعرفتهوش ... بس من كلامك ...!! ماهو الإنسان اللي بيكلمني صورة من اللي بيحكيه عن والده ...


حاجة تانية ...شفتها عندك في البيت ..... خلتني أتأكد إن والدك كنت إنت فعلا أقرب واحد ليه ...


أحلي حاجة ممكن تفرحنا بعد وفاتنا ..لما نشوف ولادنا بيـ...؟؟؟ أقولك ؟؟؟ لما نشوفهم ماشيين في نفس الطريق اللي انت ماشي فيه

اللي اقدر أقوله لك إن والدك دلوقتي فرحان بيك أوي ...فرحان بيك في شغلك .. في تربيتك ... في إخواتك ... في حب الناس ليك ...

كفاية كده عشان أنا مش قادر أكمل ...

سلامز ... يا أحلي إنسان قابلته في القاهرة لغاية دلوقتي ...

وبجد بجد .... أحلي ليلتين قضيتهم وحسيت إني كنت في بيتي كانوا معاك...

سلامز

غير معرف يقول...

الله يرحمه

mora يقول...

ربنا يتقبله من الصالحين، وحاول أنك تعمل كل حاجة هو كان حابب يشوفها فيك.

وربنا يحفظك من كل سوء ويسعدك في الدنيا والآخرة.

smraa alnil يقول...

مصعب انا مش عارة اقولك ايه
انا حسيت بالي انت مريت بيه
وتجربتك كانت قاسية لانك شفتها بعينك
البقاء لله
وانا اسال كل الي يعلق عندك ان يرقء لوالدك الفاتحة
بجد بوستك اخرسني وافقدني النطق
بس فكرني بالامي وذكرياتي
ربنا يصبرك يارب
وعزائك الوحيد هو الايمان بمغفرة ربنا ليه
اللهم اسكن عبدك فسيح جناتك
وارضي عنه وخفف عنه ظلمة القبر
وضمته
اللهم امين
لبقاء لله يا مصعب

mora يقول...

بجد بجد ربنا يصبرك يا مصعب ويبارك فيك وفي إخواتك.

bagabigo يقول...

_الله يرحمه و يصبرك

غير معرف يقول...

احساس انك قاسى اوى
احساس ان كلامك ملوش اى قيمه قدام الاحساس بالفقد وحش اوى اوى
احساس انك نفسك تضم اللى قدامك و تطبطب عليه و تتمنى لو كنت تقدر تخفف عنه
احساس انك حبيت الناس اللى فقدوهم حتى و انت مش عارفهم
حبيتهم اوى و حبيت اللى عملوه لولادهم و سابوهولهم
و خلوهم ناس انت و هم اكيد لو كانوا هنا كانوا حيفخروا بيهم

ربنا يرحمهم و يسكنه فسيح جناته
و ربنا يقدركم تدوا لولادكم الحب اللى ادوهولكم
و تعلموهم زى ما علموكم
و تحكوا عنهم
و تحسسونا انا نعرفهم
و كنا نتمنى لو نشوفهم

مصعب غاده اميره
انا اسفه لو تطفلت على مشاعركم

Ghada يقول...

أنا قلبي انخلع..
إنت عارف أنا عاوزة أقول إيه..عشان كده مش هاقول

Mo3taz يقول...

ما هي إلا أيام يا مصعب

إنما هو ترتيب وفي النهاية كلنا ذاهبون

صبرك الله وأجزل لك الأجر

واسعى يا أخي ما استطعت لعمل الصالحات والدعاء لوالدك لتلتقيا هناك

فأنت ذقت مرارة الفراق هنا، رغم الأمل في اللقاء ثانية

ولكن هناك إذا تفرقنا ،،فأنى نلتقي

وابشر بوفاة والدك يوم جمعة في عشر ذي الحجة وهو يستعد للوضوء

فيالها من خاتمة

فاعمل على تحسين خاتمتك
ليلتقي أصحاب الخاتمة الحسنة عند النبي صلى الله عليه وسلم في الفردوس الأعلى

Mony The Angel يقول...

rabena yer7amo..
msh 3arfa a2ool eh tany..
bas kol aly a2dar a2olo en akeed kol wahed feena kol ally mehtago lama ymoot, had bi7ebo yetkalem 3ano kwais falnaas kaman t7ebo w ted3eelo..
da belzabt ally enta 3melto m3a babak ya mos3ab..
a3taqed en kol ally 2ero al post da et2asaro bkalamak awe, 7abbo babak mn kalamak 3anno..
w mal2oosh haga ye2daro ye3melooha ba3d ma7'laso eraiet alpost 3'er enhom yed3oolo
rabena yer7amo :)

زهور يقول...

مشاعرك وصلت كما اردت
واثرت فيا وفي من قرءها
رحمه الله وتقبله
وجعلك ( ولد صالح تدعوا له(
بارك الله فيك يا مصعب

أحمد الدريني..يكتب كما لم يكتب من قبل يقول...

لو أن لي عندك يامصعب أدني قدر من الثقة..
صدقني فيما اقول..
أكاد أخاطب روح ابيك..
فيقول لي:
قل لمصعب أنه يبتسم فقط في الاعالي اذا رأي مصعب مبتسما.
وإذا رآه في خير حال..
هو عند رب كريم كتب علي نفسه الرحمة..فقط يزيد بهجته أن تبتهج أنت وأخوتك أن يراكم في خير حال..
يطلب منك ان تكون الافضل والاروع دائما..
عندها سترتاح روحه..وسيظل مبتسما علي الدوام فرحا بما آتاه الله..
هو يفخر بك لانك صلته الوحيدة بالدنيا(ولد صالح يدعو له) ويود ان يراك دوما في افضل حال..
هلا حققت له رغبته؟

تسـنيم يقول...

مش عارفة أقولك إييه بس وجعتني اوي زي ما كراكيب وشيماء وجعوني وهما بيكتبوا عن اشتياقهم لأمهاتن الراحلات..
ربنا يصبركم ويجعل حزنكم عليهم في ميزان حسناتهم ويفرح بيكم أبائكم يوم القيامة.

عبدالله الطحاوي يقول...

صدقني وانا يتيم مثلك وازيد عليك اني وحيد ..اجتمعت الظلمتان بل واشعر باليتم من افتقاد اشياء كثيرة لكن شعور اليتم ليس سيئا كله فيه من النبل والانس ومن السخاء في المشاعر ممن يفتقده الممتلؤن دائما المشبعون دائما شعورا اننا ننتمي لوحد كبير حنون جدا ومحب ينتظر الرحماء ليغفر لهم الحياة اكبر من الموت والله هوالحي تقبل هدايا الله وناجيع به ان تعطلت لغة التواصل مع الناس ناجيه بيتمك وحنانه ناجه الطحوي

طلال فيصل يقول...

اشكرك يا مصعب لانك زدت مساحة قلبى قدر هذه السطور التى سيكون اى تعليق عليها من السخافة بمكان لا احتمله لا اقول الا..والله بحبك يا واد جمعك الله بوالدك فى الجنة وانا معكم ان شاء الله

Cerebrosus world يقول...

رحمـه الــله .كلامك كان المره دي رائع جدا جدا وصفك تقريبا خلاني اشوفك و اشوف والدك و اشوف عمك. ده عشان انته بتكتب عن تجربتك.

رحمه الله و اسكنه فسيح جناته ووفق ابنه بان يكون انسان صالح و جييك كبير اوي (geek)

قلبي على ولدي انفطر ،سلط ولدي عليا هاكر يقول...

ربنا يسامحك قلبت علينا المواجع ع الصبح

Salma يقول...

انا حاسة بيك جدا جدا يا مصعب الفراق صعب بس...
ربنا يرحم والدك ويرحم كل أموات المسلمين

leila يقول...

i dunno what 2 say... i found myself remember that day when they told i'll never c my father again, i still can't believe'em and waitin 4 him, coz i know he'll be back soon......
u reminded me of those days,rabena ma3ak bgd, coz i know how what u feel is so hard, just know u'll meet him soon, coz our life is just a while, so b happy, u r goin 2 meet him n all z ppl u miss so soon......

عمرو مجدي يقول...

يا مصعب
مش هقدر أزود على اللي الناس قالوه فوق

ربنا يجمعك بيه في الجنة والأرواح تتلقى في الدنيا أيضا

فقط احرص على ألا تغضبه كما لو كان معك، وهو معك بالفعل

من يكتب هذا الكلام بهذه الطريقة لابد ان يكون مع من يكتب عنهم

أعانك الله

غير معرف يقول...

أخي الحبيب / مصعب

كادت عيني ان تذرف الدمع
فما ترويه اثار الشحون لدي والدي الحبيب رحمة الله عليه
خرجت كالعادة الى العمل صباحا وقبل أن أهم بالخروج سلمت عليه وكان راقدا مريضا فقبلته ودعا لي وخرجت
وبعد يوم شاق عدت الى المنزل لأجد أخ كريم ومعه طبيب يغادر بيتنا لم اصدق فجريت مسرعا فتلقفني اخي مهدئا روعي ومذكرا اياي بالله عز وجل .. اردت فقط ان القي نظرة عليه .. ولأنني لا احب ان يرى عبراتي أحد فخرجت وتماسكت امام امي واخوتي ..وذهبنا لنصلي عليه فدخلنا المسجد الذي اعتاد ان يسمع صوته بالنداء للصلاة ووقفت لأول مرة أصلي اماما في حضرته بل ولاصلي عليه لم اتمالك نفسي من البكاء وانا ادعوا له بالمغفرة وقتها كرهت الدنيا بكل زينتها هذه الدنيا التي فرقت بين الاحباء ....
بعد هذه السنوات أعلن أن الوقت لم يستطع أن يخفف من شعوري بفقدانه
واذكر نفسي واياك بأن لوالدينا حق علينا
أن ندعو لهم
وأن نزور اصدقائهم
وأن نكمل عمل خير كان يفعلونه

ونسال الله أن يرحم الجميع

اخوك

مجاهد شرارة

عبدالله مفتاح يقول...

ياه يا مصعب جيت على الجرح
لسة مودع ابي العزيز من شهور
الموضوع بحاول انساه فتحت الجرح بقوة
ربنا يغفرلهم هما الاتنين ويرحمهم
اخويا حكالي عنه والدك وشكر فيه جدا
وقالي على قصيدة احد الدكاترة كتبها في والدك فيها بيت بيقول اصاب المرض احلى ما فيك
اللهم ارحمهما كما ربايانا صغارا

بني آدم مصري يقول...

الله يرحمه ويسكنه فسيح جناته مع النبيين والصديقين والشهداء
رحمة الله عليه وعلي جميع أموات المسلمين
كان الله في عونك

Amira Hassan يقول...

نخلع قلبي رافضا تصديق ما ظن أنه قد حدث، واستندت إلى الحائط وشعرت بألف ألف مطرقة تهشم رأسي من أعماقها، زاغت عيناي ولم أعد أرى سوى عينيك الناظرتين لأعلى..


mosh 2dra a2olak ana 7set el 7ta de ad eah ,,rbna esbrk

frozen love يقول...

ana gsmy klo kan beytnfd yabny wlahy fe 7ta m3yna kda..ana asly 3arf kwayes eh m3na klamk da...rbna m3ak ya ms3b wlahy bd3elk mn 2lby..we m3ana klna

dandana يقول...

موت الاب بيهز العالم حواليك بجد...
الارض اللى انت واقف عليها ومطمن انك لايمكن تقع...فجأة تتهز...وماتبقاش عارف تتوازن تانى...

البقاء لله وربنا يرحمه...
لسا قارية عند معاذ بوست عن والدته برضو ربنا يرحمهم جميعا....
انتو مصرين تخلونا نعيط النهاردة

hany mahmoud يقول...

ضنينة هي الكلمات التي تستطيع أن تحمل مشاعر الإنسان فتمثلها وتصورها وتنفخ فيها الحياة، لدرجة يستطيع معها القارئ أن يعيش الشعور ذاته ويلامس الحالة نفسها ويحيا بقلبه تلك اللحظة التي مرت .. نعم مرت لكنها باقية خالدة، تستمد خلودها من من خلود العاطفة الصادقة التي ملكت على أهلها جوانبهم وكيانهم.. إنها عاطفة (الوفاء)
بارك الله وفاءك، وبارك لوالدك فيك، وبارك لك في ريحه الطيبة.. وأُذكِّر من لا أظنه ينسى: أنت وإياه على موعد قريب مهما طال أمده، فتهيأ للقاء تسر فيه القلوب الحزينة.
أحبك في الله يا أخي.
هاني محمود؛

karakib يقول...

كل سنه و أنت طيب و عيد أضحي مبارك

shaimaa يقول...

momkn mtsd2nesh bs ana fe3ln 7sa bkol kelma enta 2oltha w 3rfa el27sas da mwg3 2d eh ...w bt7s 2damo bl3gz ezay ...rbna yer7mo yarab w yesbrk isa ..plz tc of ursefl at least 4 him

أروى الطويل يقول...

معلش يا مصعب البقاء لله
والله لما قريتها ماعرفتش اكتب ايه
لانىمهما كتبت كانى ماكتبتش

nour يقول...

الله يرحمه و يصبرك
ويصبرنا
هو كده خلاص بقى ابونا كلنا بعد ما قرينا و عشنا الموقف
الله يرحمه